2020 سنة  التحديات في البنك التونسي للتضامن

2020 سنة التحديات في البنك التونسي للتضامن

وضع البنك التونسي للتضامن برنامج عمله لسنة 2020 في إطار تجسيم عديد المحاور و التحديات  الهامة على مستوى مزيد تمويل المشاريع و احداث مواطن الشغل و تحسين الخدمات لحرفائه و استعمال التكنولوجيات الحديثة.

ويتضمن برنامج عمل البنك لسنة 2020 إسناد 13 الف قرض بكلفة إستثمارات تناهز 305 مليون دينار من المؤمل أن تساهم في احداث حوالي 23 الف موطن شغل.

و تهدف التمويلات المبرمجة الى الرفع من حصة اصحاب الشهائد العليا الى قرابة 50% من كلفة الاستثمار الى جانب مواصلة تنفيذ عديد برامج التمويل التي يتم انجازها بالشراكة مع وزارة التكوين و التشغيل ( جيل جديد ) و وزارة المرأة و الاسرة (برنامج رائدة )  و وزارة الفلاحة و الموارد المائية و الصيد البحري (المنظومات الفلاحية و القروض الموسمية).

كما سيتولى البنك الشروع في تنفيذ برنامج تحويل فروعه الجهوية الى فروع بنكية توفر لحرفائه كافة الخدمات المالية و البنكية الأساسية.

ومن المؤمل أن يساهم هذا البرنامج في دعم الادماج المالي و مزيد تقريب الخدمات المالية من حرفائه.

أما في مجال تكنولوجيات الاتصال الحديثة  سيتولى البنك وضع منصة رقمية تمكن الراغبين في الحصول على قروض من تقديم مطالبهم وإدراج معطياتهم و متابعة ملفاتهم عن بعد.

قراءة 106 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 10 مارس 2020 13:57
(1 تصويت)
قيم الموضوع
الدخول للتعليق