إعلان حالة الطوارئ بفرنسا

أعلنت فرنسا  البارحة حالة الطوارئ وأغلقت البلاد حدودها بعد مقتل عشرات في سلسلة هجمات بالأسلحة والقنابل في باريس.

ولقد أكدت التقارير إن 100 شخص على الأقل قتلوا في مركز باتاكالون للفنون في وسط باريس،وقتل آخرون فيما وصف بتفجير انتحاري قرب ستاد دو فرانس وهجمات بالأسلحة على مطاعم وسط باريس.

ونقلت وكالة فرانس برس عن « مصدر قريب من التحقيقات  » إن 120 شخصا على الأقل قتلوا في الهجمات في أنحاء باريس، وأصيب أكثر من 200 أصيبوا بينهم 80 إصابتهم خطيرة
وإحتجز مسلحون العديد من الرهائن في المركز قبل اقتحام الشرطة مقر المركز.

وقتل آخرون في هجمات قرب « ستاد دو فرانس ». وافادت تقارير بوقوع هجوم انتحاري، كما تعرضت مطاعم لهجمات.

ووصفت الهجمات بأنها غير مسبوقة في فرنسا، وبأنها تمثل 11سبتمبر الفرنسية.

وأمر الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند بنشر الجيش في أنحاء العاصمة الفرنسية، ومن المقرر أن يعقد مجلس الدفاع الوطني اجتماعا طارئا السبت كما نُصح سكان باريس بالبقاء داخل منازلهم.

واستهدفت هجمات أخرى مطعمي لو بيتيت كامبودج ولو كاريلون في المنطقة العاشرة حيث أمكن لمراسل لبي بي سي رؤية 10 أشخاص في الشارع بين قتيل ومصاب بإصابات خطيرة.
وقال شاهد عيان لصحيفة ليبراسيون إنه سمع أصوات أكثر من 100 طلقة في مقهى لا بيل إيكويب في المنطقة الـ 11.
وسمع إطلاق نار أيضا في مركز ليس هولس للتسوق.

المصدر:وكالات

قراءة 870 مرات آخر تعديل على السبت, 14 نوفمبر 2015 13:44
(1 تصويت)
قيم الموضوع

الموقع : www.new-media.tn

contact@new-media.tn

هيئة تحرير جريدة الاعلام الجديد الالكترونية

الدخول للتعليق