الإثنين، 18 نوفمبر 2019
 زيارة رسمية لوزير الخارجية إلى صوفيا: حرص بلغاري لتطوير العلاقات مع تونس على كل المستويات

 زيارة رسمية لوزير الخارجية إلى صوفيا: حرص بلغاري لتطوير العلاقات مع تونس على كل المستويات

إستهل وزير الشؤون الخارجية خميّس الجهيناوي الزّيارة الرسمية التي أدّاها أول أمس الجمعة 05 أكتوبر 2018 إلى العاصمة البلغارية صوفيا بدعوة من نظيرته البلغارية إيكتارينا زهارييافا،بإجراء لقاء مع الرئيس البلغاري رومان راديف.

ونوه الرئيس البلغاري خلال اللقاء بالخطوات التي حققتها تونس في مجال الانتقال الديمقراطي وبدورها المهم كعامل استقرار في المنطقة، مؤكدا دعم بلاده لهذه التجربة المتفردة.

كما أكد مجددا حرص بلاده على تعزيز مختلف أوجه التعاون مع تونس لاسيما في مجالات الاقتصاد والتعليم والعلوم والسياحة، لترتقي إلى مستوى العلاقات السياسية الممتازة التي تربط البلدين الصديقين.

وفي سياق متصل عقد وزير الخارجية جلسة عمل موسّعة مع نظيرته إيكتارينا زهارييفا،استعرض خلالها الطرفان واقع العلاقات القائمة بين البلدين والتباحث وسبل دعمها وتطويرها في جميع الميادين.

وأكد الوزيران في هذا الإطار على أهمية استغلال كل الإمكانيات المتوفرة في البلدين لتطوير المبادلات التجارية وتعزيز علاقات التعاون والشراكة خاصة في مجال الدفاع والأمن والعلوم والثقافة والسياحة، إضافة إلى إثراء الإطار القانوني المنظم للعلاقات الثنائية وتحيينه.

كما اتفقا أيضا على عقد الدورة الثانية من المشاورات السياسية بين كبار المسؤولين في بلغاريا في مطلع سنة 2019، تليها الدورة الـ15 للجنة المشتركة الاقتصادية التونسية البلغارية المزمع عقدها بتونس خلال الثلاثية الأولى من سنة 2019، بالإضافة إلى الإعداد لتنظيم منتدى اقتصادي على هامش هذا الاجتماع من شأنه المساهمة في دعم الاستثمارات وتطوير الشراكة بين رجال الأعمال والشركات من كلا البلدين.

كما مثل هذا اللقاء مناسبة لتبادل وجهات النظر حول أهم القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وخلال المحادثة التي أجراها وزير الشؤون الخارجية مع رئيسة لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان البلغاري، أكّد الجانبان على أهمية دعم علاقات التعاون والصداقة القائمة بين البلدين خاصة في مجال الدبلوماسية البرلمانية على المستويين الثنائي ومتعدد الأطراف في إطار الاتحاد الأوروبي، وتكثيف تبادل الزيارات بين مجموعتي الصداقة البرلمانية بين البلدين.

وكان وزير الخارجية بحث في لقاء مع وزير الفلاحة والتغذية والغابات البلغاري سبل تعزيز العلاقات بين الطرفين وتبادل الخبرات والتجارب في مجالات الفلاحة والطب البيطري والبحث العلمي.

وعلى صعيد آخر أكد السيد وزير الشؤون الخارجية لدى لقائه برئيس غرفة التجارة والصناعة البلغارية،على ضرورة توطيد علاقات التعاون الاقتصادي بين البلدين، داعيا رجال الأعمال البلغاريين إلى الاستفادة من الموقع الاستراتيجي لتونس التي تعد بوابة للأسواق لاسيما الإفريقية والعربية، ومن الحوافز التي توفرها مجلة الاستثمار الجديدة في تونس.

كما اتفق الطرفان على العمل على تحديد قطاعات التعاون والرفع من مستوى التبادل التجاري وتنظيم زيارات استكشافية ومنتدى اقتصادي بلغاري تونسي خلال سنة 2019.

كما كان للوزير لقاء مع الجالية التونسية المقيمة ببلغاريا استمع خلاله إلى مشاغلهم وانتظاراتهم.

       

 

قراءة 571 مرات آخر تعديل على الأحد, 07 أكتوير 2018 10:56
(1 تصويت)
قيم الموضوع

الموقع : www.new-media.tn

contact@new-media.tn

هيئة تحرير جريدة الاعلام الجديد الالكترونية

الدخول للتعليق