الثلاثاء، 28 جانفي 2020
تظاهرة الشاف الصغرون بسوسة : يوم تحسيسي لأهمية التغذية السليمة 

تظاهرة الشاف الصغرون بسوسة : يوم تحسيسي لأهمية التغذية السليمة  مميز

نظم مكتب المنستير الكنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية "كونكت"يوم 17 مارس 2019 بفضاء مدينة الألعاب"حنبعل بارك" بالقنطاوي بسوسة الدورة الثانية لتظاهرة الشاف الصغرون في إعداد اللمجة الصحية ، تحت شعار "بويداتنا نحميو صغيراتنا"، وذلك بالتعاون مع الجمعية التونسية لمهني فنّ الطبخ. 

ولقد صرحت  مديرة التظاهرة بمكتب كونكت بالمنستير آمال مشارة  بالمناسبة ان  تظاهرة « الشاف الصغرون » سجلت  تفاعلا كبيرا للأطفال من 30 رياض أطفال بولاية سوسة ،فهي تهدف  إلى  تحسيس الأطفال والأولياء والقائمين على رياض الأطفال بأهمية العناية بإعداد لمجة صحية، وترسيخ ثقافة التغذية الصحية السليمة في سلوك أطفالنا ، لما لذلك من تأثير على سلامتة ونموه وتوازنه الصحي والجسدي والنفسي مع التحسيس بالأضرار التي قد تتسبب فيها بعض المواد الغذائية المصنعة.

برنامج التظاهرة كان ثري ومتنوع  بفقرات تنشيطية من موسيقي وعروض فرجوية وألعاب ورقص للأطفال وفقرة تعليم الاطفال صنع الحلويات ومسابقات للأطفال والأولياء توجت بالعديد من الجوائز القيمة.

 كما كانت تظاهرة الشاف الصغرون فرصة للنصائح الغذائية للطفل خاصة حول أهمية فطور الصباح واللمجة الصحية المتكاملة والمتوازنة بالنسبة للأطفال في السن المبكرة.

فمن المهم جدا الاهتمام بتغذية الطفل ، تغذية صحية وسليمة خصوصا في السنوات الأولى من عمره ، ليساعد على تطوير الجسم ونموه بشكل سليم وصحي ، وللتغذية الصحية أهمية كبيرة لتقوية مناعة جسم الطفل من الأمراض .

حيث أن مناعة الطفل تكون قليلة في بداية حياته وتناول الأطعمة المفيدة والصحية تعزز من تقويتها ، والتغذية السليمة تساعد أيضا على بناء الخلايا العصبية لجسم الطفل. 

قراءة 530 مرات آخر تعديل على الإثنين, 18 مارس 2019 19:37
(1 تصويت)
قيم الموضوع

الموقع : https://www.facebook.com/nouveaumedi

رئيس تحرير جريدة الاعلام الجديد الالكترونية

الدخول للتعليق