الإثنين، 25 سبتمبر 2017
كتاب الإعلام والإصلاح السياسي في مصر

فرضت الإصلاحات السياسية السابقة نفسها على أجندة اهتمامات وسائل الإعلام المصرية على اختلاف انتماءاتها السياسية والفكرية، وحظيت قضايا الإصلاح بجدل ونقاش واسعين في وسائل الإعلام المختلفة، ونجح الإعلام أن ينقل هذا الجدل والنقاش إلى الشارع المصري، وأصبح الحديث حول الإصلاح السياسي والتعديلات الدستورية مثار اهتمام أوساط الرأى العام المصري بشكل خاص والرأي العام العربي بشكل عام.

ومن هذه الاشكالية انطلقت فكرة كتاب الاعلام والإصلاح السياسي في مصرللدكتورة رباب عبد الرحمن هاشم الصادر عن دار العالم العربي في مصر .

تناول الفصل الاول منه المعالجة الإعلامية لقضايا الإصلاح السياسي في مصر بالتركيز على الصحف والتليفزيون، وانعكاسات هذه المعالجة على بناء معارف الجمهور واتجاهاته نحو قضايا الإصلاح السياسي .

وجاء  الفصل الثانى ليتناول  أبعاد المعالجة الإعلامية لقضايا الإصلاح السياسي في مصر، مع توضيح موقف وسائل الإعلام على اختلاف انتماءاتها الفكرية والسياسية من قضايا الإصلاح السياسي في مصر في ضوء ما كتب في المصادر والمراجع المختلفة حول دور الإعلام تجاه قضايا الإصلاح السياسي.

ويقدم الفصل الثالث نتائج الدراسة التحليلية الكمية والكيفية التي أجريت على عينة من نشرات الأخبار والبرامج الإخبارية التليفزيونية، وكذلك المضامين الصحفية المرتبطة بالإصلاح السياسي في عينة من الصحف القومية والحزبية والخاصة خلال فترة ما قبل التعديلات الدستورية المصرية وما بعدها، للوقوف على أسلوب تناول وسائل الإعلام المختلفة لقضايا الإصلاح السياسي في مصر.

ويختتم الكتاب بالفصل الرابع الفصل نتائج الدراسة المسحية للجمهور التي أجريت على عينة من المبحوثين في القاهرة الكبرى، لمعرفة حدود الدور الإعلامى في تشكيل معارف الجمهور واتجاهاته نحو قضايا الإصلاح السياسي في مصر.

ومن الجدير بالذكر ان الدكتورة رباب عبد الرحمن هاشم مؤلف الكتاب ،مهتمة بمجال الاعلام السياسي ،وأجريت عدد من الابحاث العلمية في نفس المساق العلمي ، من أجل الارتقاء بمفاهيم الإعلام السياسي ورصد التطورات المستقبلية له بما يتماشى مع سلسة الاصلاحات السياسية التي شهدها العالم العربي حديثا .

 

قراءة 4019 مرات آخر تعديل على الجمعة, 04 ديسمبر 2015 13:49
(1 تصويت)
قيم الموضوع

كاتب صحفي - العراق

الدخول للتعليق