السبت، 22 سبتمبر 2018
فورد تجري أبحاث حول تفادي حالات الغثيان في السيارة

فورد تجري أبحاث حول تفادي حالات الغثيان في السيارة

حسان طاهري
أظهر مؤخرا بحث جديد أجرته فورد، بالتعاون مع خبراء في الشعور بالغثيان خلال الحركة، أنّ الركاب الذين يحدّقون إلى الشاشات خلال رحلة قصيرة يشعرون بالغثيان بعد 10 دقائق فقط كمعدّل وكان كافة أولئك الركاب من الراشدين.

وفي هذا الصدد، قال آيكشميدت، مهندس الأبحاث في مركز فورد للأبحاث والابتكار، في آخن، ألمانيا: " قد تحوّل حالة الشعور بالغثيان فيالسيارات رحلة عائليّة منتظرة إلى كابوس، حيث ينظر كل منا الأم والأب بتوتّر إلى المقاعد الخلفيّة وهما يخشيان الأسوأ،نحن نركّز كثيراً على الراحة في ما يتعلّق بتصميم سيارات المستقبل ونرغب في القيام بكلّ ما في وسعنا للتخفيف من حالات الغثيان في السيارات." 

وقد أظهرت الاختبارات الأوّلية أنّه عندما يتمّ تثبيت الشاشات في مكان أعلى، يمكن رؤية الطريق أمام المركبة من أيّ جهة، كان من غير المرجّح أن يشعر المتطوّعون بالغثيان.
 وستستكشف التجارب الإضافيّة الأساليب البديلة لعرض مسار الرحلات في المقصورة بحيثأنّ الركاب الذين لا يرون الطريق يتمّ تحذيرهم من الأحداث على غرار الطرقات المتعرّجة أو الجسور المقوّسة.

قراءة 1830 مرات آخر تعديل على السبت, 22 أفريل 2017 11:22
(1 تصويت)
قيم الموضوع

الموقع : www.new-media.tn

contact@new-media.tn

هيئة تحرير جريدة الاعلام الجديد الالكترونية

الدخول للتعليق