الخميس، 18 جانفي 2018
دراسة: البرامج  الكوميدية لا تتناسب مع أخلاقيات المجتمع العربي

دراسة: البرامج  الكوميدية لا تتناسب مع أخلاقيات المجتمع العربي

توصلت إحدى الدراسات أجريت حديثا عن اتجاهات النخبة والجمهور العام نحو البرامج الكوميدية المذاعة في القنوات الفضائية الخاصة من منظور نظرية المسؤولية الاجتماعية أن برامج المقالب الكوميدية لا تتناسب مع أخلاقيات المجتمع وعاداته وتقاليده من ناحية، ومن ناحية أخرى مع أخلاقيات المذيع المهنية؛ بسبب خروج الكثير منهم عن مواثيق الشرف الإعلامية والمهنية من جهة، ومن جهة أخرى لا تتناسب هذه البرامج مع وضع الضيوف ومكانتهم الاجتماعية؛ بسبب ما يصدر عنهم من ردود أفعال غير أخلاقية.

ولقد أشارت الدراسة إلى اتفاق العينتان من الجمهور العام والنخبة الأكاديمية والإعلامية المتخصصة على أن برامج المقالب الكوميدية لا تلتزم بالقيم الاجتماعية والأخلاقية للمجتمع، ولا تراعي دورها ومسئوليتها تجاه المجتمع، فقد بلغت نسبة عدم الالتزام الأخلاقي من جانب الجمهور العام (79.1%)، أما بالنسبة للنخبة فقد بلغت( 85%).

والجدير بالذكر اتفاق كل من الجمهور العام والنخبة على تنوع ردود الأفعال غير الأخلاقية والتي صدرت عن ضيوف هذه البرامج ما بين "التطاول بالألفاظ الخارجة– والضرب– والسب والقذف للمذيع والمخرج– والهروب من الأستديو– والبكاء الهيستيري- وحالة الانهيار".

الدراسة كانت من إعداد الباحثة رشا محمد الخشاب , وصفت بان رسالتها العلمية التي نالت عنها درجة الماجستير من جامعة القاهرة كلية الإعلام فتحت أفاقا جديدة للبحوث العلمية في مجال الدراسات الإعلامية  وإخضاع الظواهر العلمية للبحث والتقصي خاصة مجال العمل الإعلامي للفضائيات الخاصة ومدى التزامها بتقديم إعلام مسؤول وهادف يعبر عن طبيعة احتياجات الجمهور المصري خاصة والجمهور العربي عامة.

قراءة 1046 مرات آخر تعديل على الأربعاء, 15 نوفمبر 2017 12:39
(1 تصويت)
قيم الموضوع

كاتب صحفي - العراق

الدخول للتعليق