الإثنين، 24 سبتمبر 2018
الشارقة :المؤتمر الصحفي لمهرجان الفنون الإسلامية في دورته20

الشارقة :المؤتمر الصحفي لمهرجان الفنون الإسلامية في دورته20

إسمهان الفالح

عقد صباح أمس الاثنين مؤتمر صحفي في مقر دائرة الثقافة بالشارقة، بمناسبة انطلاق مهرجان الفنون الإسلامية الدورة العشرون"أثر"، في الثالث عشر من ديسمبر الحالي، وحضر المؤتمر الأستاذ محمد إبراهيم القصير المنسق العام للمهرجان ومدير إدارة الشؤون الثقافية بالدائرة ، وجمع من الصحفيين والإعلاميين من مختلف وسائل الإعلام وموظفي الدائرة.

أفتتح المؤتمر بعرض فيديو توضيحي لمهرجان الفنون الإسلامية في دورته العشرين استمر لدقائق، تلته كلمة الأستاذ محمد القصير التي بدأها بتوضيح أهمية هذا المهرجان .

ولقد صرح بهذه المناسبة: "أصبح مهرجان الفنون الإسلامية علامة فارقة في المشهد الفني للشارقة، ففي كل دورة من دوراته ثَمَّةَ جديدٌ يلقى استحسان ورضى جمهورنا النوعي في إماراتنا المباركة، وفي كل عام هناك إضافة نعمّق من خلالها مشروع الشارقة الثقافي الذي وضع أُسُسَهُ حضرة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة رعاه الله، فقد جعل من هذا الحدث الفني ركناً هاماً في المشهد الثقافي محلياً ودولياً، بفضل رعايته الكريمة وإرشاداته المضيئة".
كما أضاف قائلاً حول قيمة الدورة العشرين " أثر " واختيار (أثر) شعاراً لهذه الدورة إنما يعزز هذه الرؤية من خلال أهمية هذا المفهوم في الفكر الجمالي العالمي، وكون المنجز الإبداعي في الفن الإسلامي يعزز مكانة استثنائية ذات أثر وحضور فاعل في تيارات الفنون العالمية. ولعلّه من الضرورة بمكان ملاحظة التنوع في الطروحات الفنية شكلاً ومضموناً، بما يتوازى مع توق الفنانين المشاركين إلى تقديم رؤاهم والتعبير بصرياً عن مفاهيمهم الجمالية ذات الصلة بالفنون الإسلامية.
ثم انتقل إلى الحديث عن إحصائيات المهرجان في الدورة العشرين موضحا أن عدد الفعاليات وصل إلى 270 فعالية، بين معرض ومحاضرة وورشة وغير ذلك من الفعاليات، نتشارك في تنظيم العديد منها مع 28 جهة في الشارقة، نذكر منها المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة واتحاد المصورين العرب ومتحف الشارقة للحضارة الإسلامية ودائرة الأوقاف ونادي سيدات الشارقة وغيرها من الجهات.
وواصل حديثه قائلاً: "ومن ضمن هذه الفعاليات نقيم 44 معرضاً، في متحف الشارقة للفنون ومركز الشارقة للخط ومسرح المجاز والقصباء وغيرها من الأماكن، سيتم من خلالها عرض 181 عملاً فنياً، من لوحات وأعمال تركيب وحروفيات وخط أصيل وجداريات، وأما إجمالي عدد الفنانين المشاركين فيبلغ 43 فناناً نستضيفهم من 31 دولة عربية وأجنبية مشاركة في المهرجان منها ألمانيا والنمسا وإسبانيا واليابان والسعودية ومصر والمغرب وغيرها من الدول، وضمن الفعاليات أيضاً سيتم تنظيم 153 ورشة فنية، وتقديم 27 عرضاً من عروض الفيديو".

"أما في الجانب التنظيري والبحثي فسنقدم 46 محاضرة، فضلاً عن اللقاء الحواري المفتوح بين الفنانين والجمهور، وأثناء هذا الزخم الذي نعيشه في المهرجان يسعدنا استضافة 170 ضيفاً من فنانين وإعلاميين ومحاضرين وخطاطين ومشرفي الورش فضلاً عن مساعدي الفنانين".
وفي ختام المؤتمر فتح المجال لأسئلة الحضور واستقساراتهم ، أجابت عنها الأستاذة فرح قاسم مسؤول مهرجان الفنون الإسلامية، ودارت معظم الأسئلة حول ثيمة الدورة، ومعارضها المختلفة وأماكن العرض، و أسس اختيار الأعمال الفنية والفنانين.

قراءة 818 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017 14:18
(5 أصوات)
قيم الموضوع

الموقع : www.new-media.tn

contact@new-media.tn

هيئة تحرير جريدة الاعلام الجديد الالكترونية

الدخول للتعليق