الجمعة، 20 أفريل 2018
الدورة 19 لأيام قرطاج المسرحية:نشاط فني مغاربي في إفتتاح مركز الفنون الدرامية بالقصرين

الدورة 19 لأيام قرطاج المسرحية:نشاط فني مغاربي في إفتتاح مركز الفنون الدرامية بالقصرين

أختتمت يوم 14 ديسمبر الجاري تظاهرة ثقافية نظمها مركز الفنون الدرامية والركحية بالقصرين بعرض مسرحية"اللعبة الاخيرة"من الجزائر الشقيقة و الذي يديره الاستاذ حاتم الدلالي و الذي أفتتح تزامنا مع تنظيم فعاليات الدورة 19 لـ"أيام قرطاج المسرحية".

كما استقبل المركز بمناسبة هذا العرض وحسب ما أفادنا المدير الفني لهذا المركز الاستاذ توفيق قسومي عددا هاما من الأسماء والوجوه المسرحية من الشقيقة الجزائر يذكر أنه تزامنا مع انطلاق الدورة التاسعة عشرة من أيام قرطاج المسرحية كان العرس في القصرين فنيا وثقافيا بإمتياز.

وذلك احتفاء بإفتتاح مركز الفنون الدرامية والركحية بالجهة وهو فضاء انتظره أهل القصرين وكل المهتمين بالشأن الثقافي لسنوات ليأذن منذ أشهر قليلة مضت وزير الشؤون الثقافية الدكتور محمد زين العابدين ببعثه فتحت شعار "جي تي سي القصرين le para-chute culturel "، انتظمت منذ يوم 7 ديسمبر الجاري فعاليات أيام قرطاج المسرحية من القصرين عبر رحلة فنية وثقافية إبداعية جديدة لمركز الفنون الدرامية والركحية بالجهة .

والذي من المنتظر ان ينظم سلسلة هامة من النشاطات الفكرية والفنية والثقافية على مدار السنة وقد افتتحت هذه التظاهرة بقراءة البيان التأسيسي واستقبال ضيوف المركز.

ثم انطلقت العروض والتكريمات والقراءات الشعرية حيث قدم عرض مسرحي راقص بعنوان "رصيف السحب" لوليد الكسراوي.

ثم تقديم عرض "ارتجالات" موسيقية لفرق شابة من الجهة وفي اليوم الثاني من هذه الأيام التي كانت أيضا محتفية بحدث أيام قرطاج المسرحية تمت برمجة سلسلة من النشاطات على غرار تربصات في فن التمثيل وبيداغوجيا الرقص و"فايت امبرو" fight impro والصوتيات والرقص المعاصر والإيقاع أطّرها عدد من المختصّين على غرار فاضل جاف من العراق وأيمن علان ومختار الوزير وعاطف بن حسين وسلمى بن لاغا وأحمد النصرلي والجمعي العماري والطيب الملايكي وعماد التونسي ومهران حمدي .

كما عرضت مسرحية "تاجر البندقية" لأشرف الرابحي ثم انتظمت حلقة نقاش حول هذا العرض أدارها الناقد المصري حسني عبد الرحيم كما انتظمت مجموعة من العروض الفرجوية والركحية .

ومنها عرضان لمحمد الكشو بعنوان "ميسان" و"خشوع" وعرض مسرحية "المستلبس" لأمينة الدشراوي وهي من إنتاج مركز الفنون الدرامية والركحية بالكاف كما انتظمت أمسية للايقاعات المعاصرة مع مهران حمدي وعماد التونسي وياسين الحمزاوي والطيب الملايكي الى جانب عدد من العروض في الرقص المعاصر وعرض مسرحية "قم" للطاهر خيرات .

وهي من إنتاج مركز الفنون الدرامية والركحية بالكاف وفي إطار برنامج "مدن الحضارات" قدّم "الكميون الثقافي"عرض "فلسطين صباحك بلا قيد" بفضاء "فينيوس للفنون" .

كما عرضت مسرحية "بلوك 74" لوليد الخضراوي و انتظمت لقاءات بالمقهى الثقافي مع عدد من المؤطرين والمختصين من ضيوف المركز والذي وقّعت ادارته اتفاقية شراكة مع نظيره مركز الفنون الدرامية والركحية بالكاف.

كما كرّم المركز الشعر الفلسطيني بالمناسبة وفي اطار هذه التظاهرة ومن خلال أسماء عالقة عبر التاريخ وحاملة لبصمة شعرية لا تمحى وهم محمود درويش وتوفيق زياني وسميح قاسم ومعين بسيسو .

الى جانب هذا عرضت مسرحية "حادي القوافل" الفلسطينية لنبيل عازر وهي مسرحية غنائية تتحدث عن حياة القائد المناضل الشاعر توفيق زياد في دفاعه المستمر عن الأرض والعيش الكريم والدفاع عن طبقة العمال الكادحين والمظلومين كما احتفى المركز بالتجربة المسرحية الفلسطينية من خلال عرض مسرحية "العشاء الأخير".

قراءة 670 مرات آخر تعديل على السبت, 16 ديسمبر 2017 13:29
(1 تصويت)
قيم الموضوع
الدخول للتعليق