الجمعة، 22 سبتمبر 2017

توصلت دراسة اجريت حديثا عن التعرض للسخرية السياسية عبر مواقع التواصل الاجتماعى وعلاقتها بصورة المسؤولين السياسيين فى مصر " ، ان أسلوب تقديم عنوان مع وضع مادة مكتوبة أو مصورة فى المرتبة الأولى بنسبة 53.2% بالنسبة لأساليب عرض المواد السياسية الساخرة.

توصلت دراسة تطبقية على مرشحي الرئاسة المصرية سنة2014  في جمهورية مصر العربية ،جامعة الازهر ،كلية الاعلام الى ان اهتمام مرشحي الرئاسة بوظيفة نشر الأخبار والمعلومات عبر مواقعهم الإلكترونية جاءت فى المرتبة الأولى.